التخطي إلى المحتوى

مشروع ليلى فرقة لبنانية موسيقية تثير غضب الرأي العام المصري في الآونة الأخيرة وقد حصلت الفرقة على أعلى نسبة بحث في محركات البحث في مصر والوطن العربي ، حيث أن فرقة ليلى تدعم الحرية المثلية في الوطن العربي وترفع بحفلاتها أعلام المثليين تأييداً لصاحب الفرقة ” حامد سنو ” الذي أعلن عن ميولة الجنسية بأحد اللقاءات التليفزيونية .

::مشروع ليلى وهجوم الإعلامي محمد الغيطي عليها ::

مشروع ليلى

هاجم الإعلامي الشهير محمد الغيطي في برنامجه المعروف “صح النوم” بقناة LTC الفضائية حفل فرقة مشروع ليلى الذي أقيم بمصر في الآونة الاخيرة في التجمع الخامس قائلاً : ” دول شوية عيال ملعوب في أساسهم “.

وجاء هذا الهجوم نتيجة رفع أعلام المثليين في أثناء الحفل ، هذا ومن جانبه أضاف الإعلامي الغيطي : ” ده سلوك خواجات مش مصري أبداً، ومينفعش ده يحصل في بلدنا، ونقابة الموسيقين مينفعش تقول ملناش دخل بالجمهور  إزاي يعني ؟!..

كذلك أعتبر من جانبه الإعلامي محمد الغيطي أن الإعلامي “باسم يوسف” هو سبب ظهور المثلية الجنسيه في مصر بتشجيعه فرقة مشروع ليلى التي تدعوا من وجهه نظره للمثلية الجنسية .

اقرأ أيضا :   تعرف على تفاصيل حياة غريب محمود "فلانتينو" بطل اعلانات محو الأمية

وعرض أيضاً الغيطي صور  عارية للفنانة ” ليموندا ” أحد أعضاء فرقة مشروع ليلى مشيراً إلى أن هذه الفرقة غير مرغوب في وجودها بمصر  و هي غير ملتزمه بمعايير الأخلاق و الدين قائلاً : “هؤلاء مثال لقوم لوط” ، و الجدير بالذكر أن نقيب الفنانيين الفنان “هاني شاكر” قد تدخل لحل مشكلة قد حدثت فيما سبق مع مطربة الفرقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *